خام الفلسبار

التعريف

الفلسبار مصطلح عام يطلق على مجموعة كبيرة من المعادن المتكونة أساسا من سليكات الألومنيوم الغنية بالصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم أو الباريوم

الخصائص والصفات

التركيب الكيميائى

التركيب الكيميائى للفلسبار هو (AL Si3 O8) حيث قد يمثل الكالسيوم فيعرف المعدن بالأنورثيت (Ca AL2 Si2 O8) أو الصوديوم (Na Al3 Si3 O8) و يطلق عليه الألبيت أو البوتاسيوم حيث يعرف بالأورثوكليز (K Al3 Si3 O8) و يوجد اختلاف كيميائى بين الأورثوكليز و الألبيت, و تعرف المعادن التى تحتوى الصوديوم والبوتاسيوم معا بالفلسبار القلوى. وتشمل الفلسبارات البوتاسيومية على السانيدين والميكروكلين بجانب الأورثوكليز, كما يوجد اختلاف كيميائى بين الألبيت و الأنورثيت حيث قد يحل الكالسيوم محل الصوديوم و تعرف المعادن الواقعى بينهما بالفلسبار البلاجيوكليزى, وهى أوسع انتشارا من الفلسبارات القلوية, وهناك خمسة معادن رئيسية فى مجموعة معادن الفلسبار البوتاسى وستة فى مجموعة الفلسبار الصودى والكالسيومى ومعدن واحد فى مجموعة الفلسبار الباريومى

الخواص الطبيعية للفلسبارات

تكمن أهمية خامات الفلسبار فى محتواها من الصوديوم والبوتاسيوم كعوامل إسالة طبيعية وكذلك محتواها الكبير من الألومينا التى تزيد من صلادة وصلابة المنتج النهائى لهذه الخامات. الشكل البلورى: أحادى أو ثلاثى - اللون: أبيض أو وردى أو أصفر برتقالى - المخدش: أبيض أو أصفر أو وردى - الصلابة: 6:6,5 حسب مقياس موة والكثافة النوعية 2,54:2,76.

الخواص الطبيعية

الفلسبارات بصفة عامة ذات ألوان فاتحة, وغالبا ما تكون ذات لون أبيض أو وردى أو أصفر برتقالى أو رمادى, أما إذا كانت خضراء اللون فإنها تعرف باسم الأمازونيت, وهى شبه شفافة وتتميز بمظهر زجاجى أو شمعى ولمعانها خزفى ونتيجة خاصية التشقق فإن للفلسبارات قابلية التشطر الكتلى مع أسطح ملساء, ويظهر لمعان الفلسبار انفصام واضح فى مستويين يتقاطعان فى زوايا تساوى أو تقارب 90 درجة.

أنواع الفلسبارات التى تنتجها شركة الأهرام للتعدين

الفلسبار البوتاسيومى الصوديومى (الفلسبار الوديانى)
رواسب الفلسبار الوديانى هى نتاج التفتيت والترسيب بفعل عوامل التعرية (رياح-مياه) ونقل ميكانيكى لهذه الرواسب خلال المصارف الطبيعية لصخور الجرانيت الحديث والأحمر منها والوردى والذى يتكون معدنيا من معدن الأورثوكلاز (الفلسبار البوتاسى) والبلاجيوكلاز (الفلسبار الصوديومى) والكوارتز والقليل من المعادن المافية (البيوتيت). ويتميز هذا النوع من الفلسبارات باللون الأحمر الداكن خشن التحبب متوسط فى الحجم حبيباته أو دقيق التحبب يحتوى على نسبة صوديوم وبوتاسيوم تقدر بنحو 8% فى صورة أكسيد.
الفلسبار البوتاسيومى عالى البوتاسيوم المستوى الأول أو ما يسمى فلسبار التصدير (يحتوى ما بين 10 أو 14% بوتاسيوم وصوديوم)
هذا النوع من الفلسبار يتميز باللون الوردى إلى الأحمر عالى الجودة, و يتكون معدنيا من معادن الفلسبار عاليى الألكلى والكوارتز, حيث تكون نسبة أكاسيد البوتاسيوم عاليى إلى جانب الصوديوم مما يتيح استخدامه فى إنتاج أرضيات سيراميك عالية الجودة (البورسلين), ودخوله أيضا فى خلطة الجليز للسيراميك.
الفلسبار البوتاسيومى الأحمر المستوى الثانى (يحتوى ما بين 8 و 10% بوتاسيوم و صوديوم)
يتميز هذا الصخر باللون الأحمر - خشن التحبب - أو مطحون, ويتكون معدنيا من معادن الفلسبار (الأرثوكلاز - الميكروكلين - البلاجيوكلاز) إلى جانب نسبة أكسيد الألومنيوم التى تزيد على 17% مما يزيد من صلابته.
الفلسبار البوتاسيومى الأحمر المستوى الثالث أو ما يسمى بالمحلى (يحتوى على 6 و 8% بوتاسيوم و صوديوم)
مع نسبة عالية من الألومينا حوالى 15:16% مما يزيد من قابليته للتشغيل الشاق.
الفلسبار الأبيض
هذا النوع من الفلسبار يتميز باللون الأبيض عالى الجودة, ويستخدم كمادة مساعدة للصهر ويدخل فى صناعة الجليزات وكثير من الصناعات ويتركب معدنيا من معادن الفلسبار (البايت بلاجيوكلاز) مع الكوارتز ونسبة عالية من الألومينا مما يزيد من قابليته للتشغيل الشاق.

وتقوم شركة الأهرام للتعدين بإنتاج كل أنواع الفلسبارات المستخدمة من جانب شركات السيراميك والأسمنت وصناعة الزجاج من خلال مناجمها الخاصة فى الصحراء الشرقية فى مصر بالمواصفات المختلفة حسب الطلب.

مواصفات فلسبارات شركة الأهرام للتعدين

تتميز الفلسبارات التى تنتجها شركة الأهرام بالآتى

  • ثبات التحليل الكيميائى والمعدنى للخامات بشكل جيد.
  • يحتوى على أقل نسبة من الكوارتز الحر الذى يقاوم عمليات الطحن وتتسبب زيادته فى زيادة نسبة الكسر.
  • يحتوى على أقل نسبة من أكسيد الحديد المغناطيسى (أقل من 1%).
  • يحتوى على أقل نسبة من معادن الميكا غير المرغوب فيها.
  • وجود نسبة عالية من البوتاسيوم والصوديوم والألومينا, مما يساعد على مقاومة السيراميك للكسر.
  • تستخدمه جميع شركات السيراميك المصرية قاطبة, والتى تصدر منتجاتها ألى الأسواق العربية والأوروبية.
  • يمكن توفير كمية كبيرة منه, وذلك لوجود احتياطى استراتيجى فى مناجمنا بكميات كبيرة.
  • لا مانع لدى الشركة من أى زيارة ميدانية لمناجمنا بجمهورية مصر العربية, للوقوف على الكميات ونوعية الخام.